الأسعار المعروضة لا تشمل الضريبة

نحو ثقافة سياسية جديدة

نحو ثقافة سياسية جديدة

بائع
دار الطليعة
سعر عادي
15.00 SR
سعر البيع
15.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

نحو ثقافة سياسية جديدة - روزانفالون - فيفري

هل يعيش الفكر الثوري أزمة حقيقية باتت معه مسألة كبرى، كمسألة تغيير المجتمع، محفوفة بالشك وعدم اليقين؟. ما هي مظاهر هذه الأزمة؟ وكيف يُعبر هذا الشك عن نفسه؟ ثم، هل أصّبح المرجع الأيديولوجي الثوري كناية عن سياسة "إصلاحية" خالصة، فرضت نفسها على اليسار، في فرنسا وخارج فرنسا، لعجزه عن تحقيق أيديولوجيته الجذرية؟. إذا كان ثمة من أزمة يعيشها اليسار الإشتراكي، فهي تعود - في عرف مؤلفي هذا الكتاب - إلى تلك الثقافة السياسية المسماة بإشتراكية الدولة والمتجذرة في الحركة العمالية الفرنسية والتي تنتظم حول معتقدات ثلاثة لا يحيد عنها: مشروع المجتمع الموّحد من جديد، الطابع المتقدم لنمو القوى المنتجة والتسليم بالدولة كعامل تغييري مميز، لكن ألا ينطوي مشروع المجتمع الموّحد حكماً على دور كلي (توتاليتاري)؟ وهل ما زال نمو القوة المنتجة هو المصدر الوحيد للتقدم أم يؤدي أيضاً إلى ظواهر نكوص أو تراجع إجتماعي؟ وهل ما زالت الدولة تُعتبر الحقل الأساسي للتغيير وعامله الرئيسي؟. إن الخروج من هذه الأزمة يتطلب طرح ثقافة سياسية جديدة بديلة يدعوها المؤلفان بثقافة "التسيير الذاتي"، ثقافة تحمل في ذاتها إشكالية وإستراتيجية التغيير الإجتماعي الحقيقي على نحو تترسخ معه الديمقراطية في مقابل التوتاليتارية، وتكون قادرة وبالتالي على خلق الظروف اللازمة الإنتاج المجتمع المدني هذا الذي تبتلعه الدولية حالياً... ثقافة جديرة بالرد على القضايا الكبرى في أزمة المجتمعات الصناعية السائدة في هذا الربع الأخير من القرن العشرين.

للمزيد من إصدارات الدار