معالم ارشادية لصناعة طالب العلم

معالم ارشادية لصناعة طالب العلم

بائع
دار المنهاج للنشر والتوزيع
سعر عادي
50.00 SR
سعر البيع
50.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

معالم إرشادية لصناعة طالب العلم - محمد عوامة 

لا يخفىٰ أن فضيلة الشيخ محمد عوامة من أواخر من أدرك طبقة التعليم المشيخي، مع معاصرته للتعليم الجامعي العصري. فمزج بين الطريقتين، وعايش الفترتين، فعرف نقاط القوة والضعف فيهما، فصاغ لنا هـٰذا البحث صياغة علمية أدبية، بقلم مشفق، وقلب محترق؛ لتدارك واقعه، وتلافي أمته، فجاء كما أراد إن شاء الله تعالىٰ.

فقد بيَّن فيه ما يُحبِّب كل مسلم في طلب العلم الشرعي الشريف؛ فذكر طَرَفاً وطُرَفاً من فضل العلم ومجالسه، ثم بيَّن فضل العلماء وأثرهم على الأمة الإسلامية؛ وقاية وتبصيراً لهم في دينهم، وعلاجاً لمرضاهم في الدين والعقيدة. ثم أورد المعالم الإرشادية الكثيرة التي تمسِك بيد الطالب وتهديه إلى الغاية التي ينشدها؛ وهي أن يكون عالماً عاملاً، خطوة خطوة، وأهمُّ ذلك أمران:ــ صحبته الطويلة للعالم العامل المربي الرباني، يتلقىٰ منه العلم والتربية.ــ وهمته العالية في شَغْل نفسه، وملء وقته في العلم وتحصيله.

وقد أخذ هـٰذان الأمران مساحة كبيرة من هـٰذا البحث، وفيه العجائب من أخبار سلفنا وأئمتنا رضي الله عنهم.

ثم جاءت المعالم الإرشادية الكثيرة أيضاً التي تذكّر الأستاذ والمعلم أن يلاحظها في نفسه، وفي تربية أبنائه الطلبة عليها، بدءاً من استقباله الطالب المتوجِّه إلىٰ طلب العلم، وانتهاءً بتذكيره وتدريبه علىٰ أصول تحقيق التراث والعلم، وأن يكون مفتياً للناس في دينهم.

وكل هـٰذه المعالم الإرشادية للطلبة والشيوخ على السواء مستمدة من آيات كريمات، وأحاديث شريفات، وكان الأكثر والأغلب من هدي السلف الصالح، وكبار أئمة العلم والدين في الحديث الشريف، والفقه، وعلماء التربية والسلوك؛ رجاء أن يكون في آخر هـٰذه الأمة من ينهض بها كما نهض وصلح عليه أولها.

وعليه، يسدّ هـٰذا الكتاب ثغرة من حاجات طلبة العلم الذين هم في مرحلة الدراسة والتلقي، كما أنه يلبِّي حاجات مَنْ هم في مرحلة الأستاذية والعطاء للأجيال اللاحقة.

للإطلاع على مزيد من إصدارات الدار

ارشاديه