الأسعار المعروضة لا تشمل ضريبة القيمة المضافة

ما وراء الطبيعة والثقافة

ما وراء الطبيعة والثقافة

بائع
هيئة البحرين للثقافة والآثار
سعر عادي
68.00 SR
سعر البيع
68.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

لم تُدرك الأنثروبولوجيا في الغرب الحديث، حتى الآن، أبعادَ المعاينة التالية: أنها رسّخت (من خلال تحديد موضوعها الذي هو التّنوع الثقافي على خلفيّة كونيّة طبيعيّة) تعارضًا بين الطبيعة والثقافة لا تهتمّ به الشعوبُ التي تدرسها.

هل بالإمكان التفكير في العالم من دون التمييز بين الطبيعة والثقافة؟ يقترح المؤلف، اعتمادًا على بحوث ميدانية، مقاربةً جديدة لتوزيع الاتصالات والانفصالات بين الانسان وبيئته، ويحدّد أربع طرق لتعيين "الموجودات" وتجميعها، استنادًا إلى خصائص تشترك فيها، عبر القارّات: "الطوطميّة" التي تؤكد التواصل المادي والأخلاقي بين البشر وغير البشر، و"المماثلة" التي تُسلّم بوجود شبكةٍ من الانفصالات بين عناصر العالم، تبنيها علاقات التقابل، و"الإحيائيّة" التي تنسب جوّانية البشر إلى غير البشر لكنّها تميّز بين هؤلاء وأولئك، جسديًّا، و "الطبيعانيّة" التي تربطنا، عكس ذلك، بغير البشر، عبرَ اتصالات ماديّة، وتفصلنا عنه بمؤهلات ثقافيّة.

في هذه المقاربة الجديدة دعوةٌ إلى إعادة تشكيل العلوم الإنسانية ومجالاتها كي تشمل، إضافةً إلى الإنسان، ما اعتبرته، ولزمن طويل، مجردَ بيئةٍ تحيط به.

للمزيد من إصدارات الدار

الطبيعه والثقافه