.

الكينونة والعدم - بحث في الأنطولوجيا الفنومينولوجية

الكينونة والعدم - بحث في الأنطولوجيا الفنومينولوجية

بائع
المنظمة العربية للترجمة
سعر عادي
بيعت كلها
سعر البيع
98.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

الكينونة والعدم - بحث في الأنطولوجيا الفنومينولوجية - جان بول سارتر 

لقد عرّف هذا الكتاب الفيلسوف والروائي جان-بول سارتر إذ قال أنه «...لا يمكن للكينونة أن تولّد سوى ‏الكينونة، وإذا كان الإنسان مشمولاً بمسارِ التوالد هذا، فلن يخرج منه سوى ما هو كائن. وإذا كان عليه أن ‏يستفسر عن هذا المسار، أي أن يضعه في موضع التساؤل، فينبغي أن يكون قادراً على إبقائه بكامله أمام ‏ناظرَيْه أي أن يضع نفسه خارج الكينونة، وأن يُضعف في الوقت ذاته بنيتها ككينونة لذلك الكائن. إلا أنه ‏ليس متاحاً «للواقع الإنساني» أن يعدّم، ولو مؤقتاً، كتلة الكينونة القائمة أمامه. وما يستطيع أن يغيره إنما ‏هو علاقته بالكينونة. إنْ وَضَعَ «الواقع الإنساني» موجوداً معيّناً خارج الدائرة المقفلة، فهذا يعني أنه وضع ‏نفسه هو خارج الدائرة بالنسبة إلى هذا الموجود. إنه في هذه الحال يفلت من الموجود، فهو خارج ‏الاستهداف، ولن يكون بإمكان هذا الموجود أن يؤثر في هذا «الواقع الإنساني» الذي كان قد انسحب إلى ما ‏بعد العدم. إن إمكانية «الواقع الإنساني» هذه في خلق العدم الذي يعزله، أعطاها ديكارت بعد الرواقيين، ‏اسماً: هو الحرية...».‏

للمزيد من إصدارات الدار

الكينونه