.

أسس المعجم المصطلحي التراثي

أسس المعجم المصطلحي التراثي

بائع
دار كنوز المعرفة
سعر عادي
53.00 SR
سعر البيع
53.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

أسس المعجم المصطلحي التراثي - محمد خالد الفجر 

يسعى هذا الكتاب إلى عرضٍ تأريخيٍّ وصفيٍّ لمراحل تطوّر نوعٍ مميّزٍ من أنواع المنتج المعجمي العربي ألا وهو المعجمي المصطلحي الذي احتوى مصطلحات علومٍ متعددةٍ وهذه المصطلحات كما وصفها الخوارزمي الكاتب هي مفاتيح العلوم التي تفتح مغاليقها وتعين على فهمها، واختار المؤلِّف مجموعةً من المعاجم تمثّل مراحل انطلاقة المنظومة المصطلحية العربية منذ القرن الرابع الهجري حتى القرن الثاني عشر؛ وذلك للوقوف على آليات وأسس الصناعة المعجمية المختصة العربية ومدى توافقها مع المعجمية المعاصرة، وكذلك تتبع التباين الذي حصل بينها بحسب الحقبة الزمنية التي عاصرتها، كما أن المؤلف حرص على إبراز الوسائل اللغوية التي استثمرتها العقلية المصطلحية العربية في توليد مصطلحات العلوم، وقد مثّلتها هذه المعاجم بصورةٍ لا تخرجها عن طبيعة العربية، بل تؤكِّد قابلية لغتنا لاحتواء المعارف والمفاهيم.
وهذه المعاجم هي نوعٌ من أنواع المعاجم العربية التي أنتجتها الحضارة العربية الإسلامية، وتُعدُّ المعاجم المصطلحية (المختصة) مخزونًا حضاريًّا هائلًا جمع كلَّ فنون المعرفة، ويمكن لمتتبع هذا النوع من المعاجم أن يدرك الإنجاز الحضاري للأمة العربية الإسلامية، فهي السجل الذي دُوِّنت فيه أفانين العلوم على مرِّ القرون.
فالكتاب رحلةٌ مصطلحيّةٌ محطاتُها قرونٌ تعيد للذاكرة مجدًا مضى وحضارةً حقيقية ًيمثّلها المنتج المعرفي العربي، فكلُّ حضارةٍ لها قواعد تؤكِّد حضورها في المشهد الإنساني وحضارتنا أدلة وجودها مازالت قائمةً، وهذا النوع من المعاجم أحد الأدلة إن لم يكن أهمّها. وما العودة إلى هذه المعاجم للتغنّي بالماضي وحسب؛ وإنما لللتأكيد على أنَّ التراث يمكن استثماره في الحاضر من خلال خيوطٍ تصل ما كان بما هو كائن وسيكون في حقول وميادين العلم المتنوعة، ومن لا ذاكرة له لا حاضر ولا مستقبل له.

للإطلاع على مزيد من إصدارات الدار 

اسس