كل عام وأنتم بخير، كل الطلبات بعد تاريخ 24 رمضان ستشحن بعد إجازة عيد الفطر بمشيئة الله

أشياء وامكنة

أشياء وامكنة

بائع
دار ومكتبة شهريار
سعر عادي
23.00 SR
سعر البيع
23.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

اشياء وأمكنة - أسعد الأسدي 

ليس المكان تلك المساحة التي تقام فوقها أشياء جامدة من دون روح أو حياة، ولم تعد العمارة بمفهومها الحديث تلك الجدران التي تشكّل بمجموعها مبنىً أو فضاءً بعيداً عن رؤية المعماري والفنان الذي يرسم تفاصيلها، بل تحوّلت هذه الجدران إلى أرواح تمسك بعضها بيد بعض لتعيد تأهيل الساكنين فيها قبل الطابوق والكونكريت والملحقات الأخرى. هذا ما يؤكده المعماري أسعد الأسدي في كتابه الجديد (أشياء وأمكنة)، وهو يرسم خرائط الروح التي تتحسس تلك الجدران والزوايا التي تصنعها، وكأنه يعيد رسم تفاصيل ما يحيط حولنا، لكن برؤى مغايرة، رؤى تبحث عن كيفية تحسسنا الأشياء التي نبعثرها من دون أن نعرف كُنه كلِّ شيء على حدة، فضلاً عن ترتيبها الذي- في الكثير من الأحيان- أخذناه بسبب بيئاتنا أو تقاليدنا. فهو هنا يتحسس الأشياء، ويعطي للمكان أرواحاً جديدة يمكن أن نفهم من خلالها لماذا نحب هذا المكان دون مكانٍ آخر، ومن ثمَّ، كيف تتلاقى أرواحنا بأرواح المكان، فتكون الألفة. ومع هذا الكتاب، يستمر الأسدي في بناء مشروعه الرؤيوي في فهم الأمكنة وما تحتضنها، بعد أن أصدر: شعرية المكان، سكنى المكان، معرفة المكان، ليقدّم لنا مشروعاً متكاملاً يبحث فيه عن المكان بوصفه روحاً وأحاسيس، وليس من جدران صمّاء.   

للإطلاع على مزيد من إصدارات الدار 

اشياء وامكنه ، اسعد