فيودور دوستويفسكي ما له وما عليه

فيودور دوستويفسكي ما له وما عليه

بائع
دار سؤال
سعر عادي
20.00 SR
سعر البيع
20.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

 فيودور دوستويفسكي ما له وما عليه - آنا غريغوريفنا

كانت آنا غريغوريفنا تعمل مع دستويفسكي على اختزال روايته «المقامر» ومن هنا بدأت حكاية حب بينهما،
ذكرت غريغوريفنا أنها لم تفكر يوما بكتابة مذكراتها فكان كل ما يشغلها مؤلفات الراحل زوجها، لكن تدهور صحتها دفعها لأن تعهد لآخرين بتولي مهمة نشر المؤلفات، ثم انزوت إلى العاصمة بطرسبورغ لتعيش في وحدة مطبقة وهنا كان لابد من ملء أوقات فراغها وإلا لن يطول بها العمر، ومن خلال إعادة قراءة يومياتها ويوميات زوجها قامت غريغوريفنا بإعداد هذه المذكرات، ذاكرةً بأنه كانت لكنيسة القديس الكسندر نيفسكي في بطرسبورغ منزلة خاصة في نفس غريغوريفنا لأن مقبرتها تحنو على رفات دستويفسكي.
وهنا تبرهن غريغوريفنا على مدى حبها لزوجها، ثم بدأت تروي كيف تعرفت إليه حين دخلت دورة اختزال بإصرار من أبويها لأنها لم تكمل دراستها، وهنا أبلغها أستاذها في الدورة أن الكاتب دستويفسكي يبحث عن شخص يجيد الاختزال ليملي عليه روايته الجديدة «المقامر»، ذاكرة أن قلبها قد خفق فرحاً لأنها كجميع فتيات الستينات تنشد الاستقلال وتبحث عن عمل يجعلها تعتمد على نفسها وكانت فرصة مناسبة للتعرف إلى كاتب من أحب الكتاب لوالدها، وذكرت أنها كانت معجبة به جداً وخصوصاً عندما كانت تقرأ رواية «مذكرات من بيت الأموات».

للإطلاع على مزيد من إصدارات الدار

دوستوفسكي  ، روسيا ، الأدب الروسي ، الادب الروسي