.

اخلاقيات الطبقة الوسطى ودورها السياسي

اخلاقيات الطبقة الوسطى ودورها السياسي

بائع
مركز المحروسة للنشر والخدمات الصحفية والمعلومات
سعر عادي
33.00 SR
سعر البيع
33.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

أخلاقيات الطبقة الوسطى ودورها السياسي - أحمد أنور 

 شكلت الثورة العلمية والتكنولوجية عاملاً مهماً في نشأة الطبقة الوسطى الجديدة؛ حيث أفضت هذه الثورة إلى خلق مجموعة هائلة من الوظائف الجديدة؛ مثل: الوظائف التقنية والإدارية والإشرافية، أو ما يعرف بوظائف ذوي الياقات البيضاء، فقد حل ذوو الياقات البيضاء محل ذوي الياقات الزرقاء أو الطبقة العاملة؛ حيث انخفض عدد العمال الصناعيين اليدويين، بينما تزايدت نسبة العمال الذين يمارسون العمل الذهني والتقني والإشرافي، وهي وظائف تقوم بها الطبقة الوسطى، وتعقد البناء الإداري للعمل.

يوضح الدكتور أحمد أنور، في كتابه «أخلاقيات الطبقة الوسطى ودورها السياسي»، أن التعقد التقني للإنتاج وفصل الملكية عن الإدارة داخل المشروع الرأسمالي الكبير الذي نما بصورة مطردة أدى إلى نشأة وظائف وسيطة مثل الوظائف الإدارية والإشرافية.


يرى الدكتور نوار أنه بالنسبة للحرفيين فهناك حرف مندثرة في طريقها للاضمحلال، وهناك حرف لقيت بعض الرواج والازدهار، وهناك حرف جديدة مستحدثة لم تكن معروفة من قبل، وهناك حِرف في مقابل ذلك حافظت على أوضاعها من دون تدهور أو تقدم، وقد أدى اضطراب وانعدام الحدود الواضحة بين الفئات والشرائح الاجتماعية إلى انعدام الحدود الواضحة والصارمة بين الفئات والشرائح الاجتماعية الدنيا والوسطى، ومن هنا نشأ الخلط بين ما يُسمى فئات البرجوازية الصغيرة، وما يُسمى الشرائح الدنيا والوسطى من الطبقة الوسطى.

للإطلاع على مزيد من إصدارات الدار

اخلاقيات الطبقه