سلفيوم

سلفيوم

بائع
دار سؤال
سعر عادي
57.00 SR
سعر البيع
57.00 SR
تكلفة الشحن ستحسب عند اتمام الدفع
يجب أن تكون الكمية 1 أو أكثر

بين يدينا أحدث أعمال الروائي الليبي "إبراهيم الكوني" التي ستكون نقلةً درامية من دهشة وغموض الصحراء الليبية، إلى ما يضاهيها من جمال ودهشة في "قورينا" الغافية على سفوح الجبل الأخضر في الشرق الليبي، ليكون التحول جغرافيّا وتاريخيّا أيضا، فالكوني سيغوص بنا في أعماق المدينة التي كانت في يوم من الأيام من أهم حضارات العالم القديم."سلفيوم" هو العنوان الذي تدور حوله أحداث هذه الرواية، “عشبة الفناء والخلود" كما أسماها المؤلف، لننفض عنّا غبار الصحراء إذا ونستعد للغوص في تاريخ "قورينا" العابق بإيحاءات أشهر فلاسفة اللذة والحكمة آنذاك، والحافل بالأحداث والصراعات التي أججتها نبتة "السلفيوم" بين سكان البلاد وضيوفهم، وقد أهدى الكوني روايته هذه إلى "خلّ الزمن الضائع، الصادق النيهوم سليل قورينا". - 218 -نقرأ من الكتاب:- بالطبع الحب جنون!التقطت أنفاساً قبل ان تستدرك:-ما يشفع له في زحام اجناس الجنون الاخرى انه الجنون الانبل من بين الكل!انتصب صمت ما لبث ان انتهكته اصوات الرعاة العائدين بقطعان الابقار من المراعي الغريبة في الافق تصاعدت سحب الغبار ايضاً.ظل يبتسم خفية ويتطلع الى قوامها المنيع وسعيها الأراضي في الارض والايماء المشع في وجهها المترجم احجية في نظرتها فيشتعل في قلبه مارد عصي استمات طويلا قبل انه الشعر!تلهى بدرجة حجارة الطريق قيل ان يفلح في تطويع العضلة اللئيمة التي لا تقل عصيانا عن مارد الشعر:- لكن الرجال يدعون انهم لا يستجيبون لإغواء السلفيوم الا بسبب الطمع في الفوز بالخلود

للمزيد من إصدارات الدار

للإطلاع على جميع مؤلفات الكاتب

كلمات دلالية: ابراهيم الكوني ، إبراهيم الكوني